الخطة الاستراتيجية للكلية

أنت هنا

الخطة الاستراتيجية لكلية العلوم و الدراسات الانسانية

اُعتمد تحديث الخطة الإستراتيجية لكلية العلوم و الدراسات الإنسانية في الخرج على ذات المنهجية التي بُني عليها تحديث الخطة الإستراتيجية للجامعة 2030؛   وتكمن أهمية هذه المنهجية في قدرتها على تحليل "البيئة الخارجية" للكلية لاستقراء الفرص، والتهديدات المحتملة، إضافة إلى تحليل "البيئة الداخلية" للكلية لتحديد نقاط القوة والضعف فيها، سعياً نحو الاستفادة من الفرص المتاحة لتعزيز نقاط القوة والحد من التأثيرات السلبية لنقاط الضعف والتهديدات.

ويأتي تحديث الخطة الإستراتيجية لكلية العلوم والدراسات الإنسانية بجامعة الأمير سطام بن عبدالعزيز بالخرج تجسيداً لإدراك الكلية لأهمية الخطة الإستراتيجية وتحديثها على أسس علمية سليمة، وفق منهجية تستشعر الدور المتميز للكلية ورغبة منها في الإسهام في تحقيق رؤية الجامعة 2030 ، ولتكون الكلية جهة مرجعية لوحداتها وإداراتها في كل ما يتعلق بالتخطيط الإستراتيجي، والأخذ بالنظم الحديثة في الإدارة واستشراف المستقبل.

وقد تضمن تحديث الخطة الإستراتيجية لكلية العلوم والدراسات الإنسانية عُقد سلسلة من ورش العمل والاجتماعات واستطلاع رؤى الأطراف المعنية الداخلية والخارجية والتي قام بها فريق عمل الخطة الإستراتيجية  في الكلية. إضافة إلى التحليل الجيد للبيئة الداخلية والخارجية للوصول لأهم القضايا الأساسية.

وقد روعي في تحديث الخطة الإستراتيجية لكلية العلوم والدراسات الإنسانية بالخرج الاستناد إلى المقارنات المرجعية مع عدد من الكليات العالمية المناظرة، للإستفادة من الممارسات المثلى.

وقد اشتملت الخطة الإستراتيجية للكلية على رؤية واعدة

" التميز في العلوم الأساسية والإنسانية، والبحوث التطبيقية لبناء مجتمع المعرفة".

ورسالة متميزة " تقديم تعليم متميز لإعداد الخريجين المنافسين وانتاج بحوث تطبيقية تسهم في خدمة المجتمع من خلال بيئة تعليمية تعلمية جاذبة وموارد بشرية داعمة وبناء شراكات إستراتيجية فاعلة"

كلية العلوم و الدراسات الانسانية  - 00966115888013

 

قيم هذا المحتوى
QR Code for https://csh.psau.edu.sa/ar/page/%D8%A7%D9%84%D8%AE%D8%B7%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D9%84%D9%84%D9%83%D9%84%D9%8A%D8%A9-0